الرئيسية / أخبار / وزارة التخطيط تطلق دورتان تدريبيتان في مجال الإدارة العامة لموظفي الجهاز الإداري بالتعاون مع المدرسة الوطنية الفرنسية للإدارة ENA د. هالة السعيد: نستهدف صغار الموظفين للدورة الدولية طويلة الأمد، وذوي الخبرة للدورة الدولية المتقدمة إتاحة الفرصة للمشاركين لتقديم رسالة للحصول علي درجة الماجستير من إحدي الجامعات الفرنسية

وزارة التخطيط تطلق دورتان تدريبيتان في مجال الإدارة العامة لموظفي الجهاز الإداري بالتعاون مع المدرسة الوطنية الفرنسية للإدارة ENA د. هالة السعيد: نستهدف صغار الموظفين للدورة الدولية طويلة الأمد، وذوي الخبرة للدورة الدولية المتقدمة إتاحة الفرصة للمشاركين لتقديم رسالة للحصول علي درجة الماجستير من إحدي الجامعات الفرنسية

 

القاهرة في 24أكتوبر 2018

في إطار خطة رفع كفاءة الجهاز الإداري للدولة، ومحور بناء القدرات والتدريب، أطلقت وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري دورتان تدريبيتان في مجال الإدارة العامة وذلك بالتعاون مع المدرسة الوطنية الفرنسية للإدارة ENA كمنحة مجانية مقدمة من الحكومة الفرنسية.
من جانبها أكدت د. هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري أن تلك الدورات التدريبية تأتي في إطار برنامج الحكومة وتكليف السيد رئيس الجمهورية والذي كان الأولوية فيه هو بناء الإنسان المصري من حيث التعليم، الصحة، الثقافة، الفنون، وغيرها، مشيرة إلي محور بناء القدرات كأحد أهم المحاور في خطة الإصلاح الإداري وذلك في إطار الخطة الشاملة لبناء القدرات والتأهيل والتي تشرف عليها وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري.
وأشارت الوزيرة إلي أن الدورة الأولي مخصصة لصغار الموظفين ومن هم في بداية حياتهم المهنية وهى دورة دولية طويلة الأمد تعقد علي مدار 16 شهر في الفترة من سبتمبر 2019 إلي ديسمبر 2020، علي أن يتم خلال تلك الفترة تقديم مجموعة من الدورات والدراسات بمدرسة ستراسبورغ.
أضافت السعيد أن الدورة الآخري هي الدورة الدولية المتقدمة وهى دورة مخصصة للموظفين ذوي الخبرة وتعقد علي مدار 8 أشهر في الفترة من ديسمبر 2019 وحتي يوليو 2020، مضيفة أنه يتخلل تلك الفترة كذلك مجموعة من الدراسات مدتها 10 أسابيع في الإدارة المركزية و5 أشهر تدريب بمدرسة ستراسبورغ، مصرحة أنه من المقرر إتاحة الفرصة للمشاركين لتقديم رسالة للحصول علي درجة الماجستير من إحدي الجامعات الفرنسية وذلك بالتوازي مع الدورتين التدريبيتين طويلة الأمد والمتقدمة.
كما أوضحت وزيرة التخطيط أن الحكومة المصرية كانت قد أولت خلال الفترة الماضية أهمية كبيرة للعمل علي الارتقاء بالجهاز الإداري للدولة بما يسهم في رفع مستويات الخدمة المقدمة للمواطنين فضلاً عن اهتمام الدولة الشديد بتأهيل الشباب للقيادة ليتجلي ذلك في إنشاء الأكاديمية الوطنية للشباب وذلك بتوجيهات سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، مؤكدة أن المسار الرئيسي لعمل الأكاديمية ينصب على تطوير مجالات الإدارة العامة والسياسة العامة، والعمل علي تدعيم هذا الأمر عبر الاستعانة بالخبرات العالمية المتميزة، مشيرة إلى أنه تقرر الاستعانة بتجربة المدرسة الوطنية الفرنسية للإدارة الرائدة في فرنسا من حيث تطوير وتهيئة القيادات للقيام بالمهام اللازمة في تطوير الجهاز الإداري في الدولة.
وأوضح السيد/ أحمد جاد الحق، المدير التنفيذي لمشروع بناء القدرات وتطوير المواهب الحكومية بوزارة التخطيط أن الهدف الأساسي من إنشاء وحدة بناء القدرات داخل الوزارة هو تحليل ووضع خطة تدريب لموظفي الجهاز الإداري علي كل المستويات الوظيفية، بدءا بالملتحقين الجدد بالجهاز الإداري وحتي مستوي القيادات العليا.
وأكد جاد الحق أن هناك مجموعة من الشروط العامة للملتحقين بالدورات التدريبية بالتعاون مع ENA وهي أن يكون المتقدم موظف عمومي، وأن يكون حاصل علي مؤهل عال، بالإضافة إلي الاتقان الممتاز للغة الفرنسية تحدثا وكتابة، وأن يكون علي علم بالمجتمع والمؤسسات الفرنسية والأوروبية وعلي قدر من الثقافة العامة، موضحا أن المتقدم يجب أن يكون علي علم بالمشاكل السياسية، الاقتصادية، المجتمعية والعالمية لبلده، وأن يتوافر لديه الحافز لخدمة الإدارة في بلده.
كما أشار المدير التنفيذي لمشروع بناء القدرات وتطوير المواهب الحكومية بوزارة التخطيط إلي أن يمكن للراغبين بالاشتراك في تلك الدورات التقديم علي الموقع الالكتروني (https://candidature-formation.ena.fr/registration/action271/info/) والقيام بملئ استمارة التقديم وموافاة المركز الثقافي الفرنسي بها مع صورة فوتغرافية حديثة والسيرة الذاتية للمتقدم وخطاب تقديمي ونسخة من جواز السفر ونسخة من أعلي مؤهل حاصل عليه المتقدم مترجمة إلي اللغة الفرنسية، علي أن يتم اختيار المشاركين المصرين بناء علي اختبارات تجريها السفارة الفرنسية بعد مرحلة تقديم المستندات حيث يتم عقد مقابلات شخصية في الفترة من 19 إلي 30 نوفمبر 2018، واختبارات تحريرية في الفترة من 3 إلي 7 ديسمبر 2018.
الجدير بالذكر أنه تم التوقيع على إعلان التعاون بين الأكاديمية الوطنية لتأهيل وتدريب الشباب والمدرسة الوطنية الفرنسية للإدارة في شهر أكتوبر 2017 وذلك خلال زيارة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي لباريس، كما تم ترتيب عدد من الزيارات المشتركة، فضلاً عن توجه وزيرة التخطيط لزيارة مقر الـ ENA في شهر فبراير 2018 ولقاء مسئوليها ومديرها السيد باتريك جيرار الذي قام من جانبه أيضاً بزيارة القاهرة في شهر مارس الماضي.
ويمكن للمتقدمين إرسال استفسارتهم وتساؤلاتهم عن الدورات التدريبية علي capacitybuilding@mop.gov.eg.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شعب لا يمرض ويعيش حتى 145 عامًا ونساؤهم تنجبن في عمر الـ70