الرئيسية / أخبار / الحكومة الروسية تطلب من آبل وجوجل إزالة تطبيق Telegram

الحكومة الروسية تطلب من آبل وجوجل إزالة تطبيق Telegram

الأسبوع الماضي تردد بأنه سيتم حظر تطبيق المحادثات الشهير Telegram في روسيا. ولم يتضح متى سيبدأ سريان الحظر، ولكن يبدو أن الحكومة الروسية لا تهدر الوقت، لأن التقارير الواردة من هيئة تنظيم الإتصالات في روسيا قالت بأنها طلبت من شركتي جوجل وآبل إزالة تطبيق Telegram من متاجر التطبيقات الخاصة بهما.

كما ذكرت هيئة الرقابة المحلية Roskomnadzor أنها بدأت في منع الوصول إلى تطبيق Telegram بعد قرار الحظر الصادر من المحكمة الروسية. وبالنسبة لأولئك الذين لم يسمعوا عن هذا الموضوع من قبل، فقد رفضت Telegram أساسا طلب الحكومة الروسية تسليمها مفاتيح التشفير.

كما تعلمون على الأرجح، التطبيقات مثل Telegram و WhatsApp تقوم بالتشفير الكامل للمحادثات، وهذا يعني أن المسجات يتم تشفيرها عند إرسالها وفك تشفيرها عند وصولها إلى وجهتها عن طريق المفتاح الصحيح. هذا يعني أنه حتى لو قام القراصنة بإعتراض الرسالة أثناء النقل، فلن يتمكنوا من قراءتها طالما أنهم لا يحملون مفتاح فك التشفير.

هذا ما طلبته الحكومة الروسية من شركة Telegram، حيث أرادت الحكومة المفاتيح التي إدعت بأنها تريد إستخدامها لأغراض أمنية، فهذه المفاتيح ستسمح لها بفك تشفير المسجات المرسلة من قبل المجرمين أو الجماعات الارهابية. وقد تم تقديم طلبات مماثلة إلى شركات أخرى في الماضي، مثل شركة آبل التي طلب منها مكتب التحقيقات الفدرالي إنشاء ثغرات أمنية خفية في أجهزة iPhone الخاصة بها ليسهل عليها إختراقها أثناء الحاجة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

االشيخ

استمع بمشاهدة تقرير برنامج البيت بيتك القناة الاولى رمضان 1425-اكتوبر

كتب:فتحى السايح تنشر ...