محجوز

عام

جهاز حماية وتنمية البحيرات : يعلن افتتاح موسم الصيد بمزرعة المنزلة السمكية

فتحى السايح
ضمن خطة الدولة المصرية وقيادتها الرشيدة بوضع ملف الاستزراع السمكي على قائمة أجندتها الوطنية لتحقيق التنمية المستدامة الشاملة في مصر 2030 ، وتشجيعًا للاستزراع السمكي باعتباره أحد محاور التنمية في القطاع السمكي و الأمن الغذائي ، أطلق جهاز_حماية وتنمية البحيرات والثروة السمكية أعطى إشارة بدء الحصاد السمكي معلنًا عن انطلاق موسم الصيد لعام 2022/2023 بـ مزرعة_المنزلة_السمكية بمدينة المنزلة بمحافظة الدقهلية ، حيث بلغت حصيلة إنتاج أمس من الأسماك 41.5 طن ، ومن المقرر أن يستمر الموسم حتى نهاية شهر إبريل 2023 ، وذلك بحضور الدكتور أحمد سني الدين مدير عام الإدارة العامة لـ المزارع ، والمهندس عبد العزيز مروان رئيس الإدارة المركزية للثروة السمكية بمنطقة دمياط ، والمهندس سعود فياض مدير مزرعة المنزلة.

أكد السيد اللواء أ.ح الحسين فرحات المدير التنفيذي لجهاز حماية وتنمية البحيرات والثروة السمكية أن الجهاز يضع على قائمة أولوياته استراتيجية شاملة ومتكاملة هدفها ترسيخ أطر الاستزراع السمكي ودعائمه ، وزيادة الإنتاج من الأسماك لكونها أحد أهم مصادر البروتين الحيواني في مصر ، مشيرًا إلى أن الجهاز يعمل بشتى الوسائل المتاحة رفع كفاءة المزارع السمكية وتطويرها وتعظيم استغلال الموارد السمكية من خلال التوسع في الاستزراع السمكي ، مضيفًا أن المرحلة الراهنة هي مرحلة بناء وتطوير تقتضي التعاون وتنسيق الجهود بين كافة الجهات المعنية ، لتحقيق أفضل معدلات الإنتاج بما يكفل تحقيق الاكتفاء الذاتي من الأسماك ، ويفتح آفاق جديدة للتصدير إلى السوق العالمية.

وأعرب فرحات عن سعادته بزيادة الإنتاج هذا العام مقارنًة بالأعوام الماضية لافتّا إلى الإنتاج هذا العام مبشرًا ، وأن الجهاز على أتم الاستعداد لتقديم كافة الخدمات التي من شأنها أن تسهم في رفع المعاناة عن كاهل المواطنين ، تفعيلًا لما جاءت به مبادرة (حياة_كريمة) والتي أطلقها فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية ، كما وجّه الشكر لكل القائمين على عمليات الصيد و فرز الأسماك ، مثمنًا الجهود المبذولة في سبيل إنجاح هذا الموسم ، متمنيًا موسم صيد زاخر بأجود أنواع الأسماك وموفق للجميع.

من جانبه ، صرح سني الدين أنه يتم تفريغ الأحواض السمكية من المياه حتى يسهل عملية صيد الأسماك المنتجَة ، ثم عقب انتهاء أعمال الصيد يتم نقل الأسماك على اختلاف أنواعها إلى صالة الفرز ، حيث يقوم المختصين بتقسيم الأسماك وتجهيزها ، تمهيدًا لطرحها على الشركات ممن رسوا عليهم المزاد ، ليقوموا ببيعها إلى التجار بما يتوافق وأسعار السوق ، والتي يحددها الجهاز سلفًا حسب تكلفة الأسماك على أرض الواقع.

يُذكر أن مزرعة المنزلة السمكية إحدى أهم المزارع_السمكية في مصر ، والتي تقع على مساحة تبلغ حوالي 1000 فدان ، وتتضمن المجمع_السمكي بـ المنزلة والذي يضم مزرعة سمكية و مفرخ سمكي ومصنع أعلاف ومركز تدريبي ، كما تنتج أسماك البلطي ، والطوبار ، والعائلة البورية ، والمبروك ، والقراميط المستزرعة في المياه العذبة.