محجوز

أخبارصحة

رئيس هيئة الرعاية الصحية يستقبل السفير السويدي بالقاهرة

لمتابعة تنفيذ نتائج زيارة السويد

ايه حسين

استقبل الدكتور أحمد السبكي، رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، مساعد وزير الصحة والسكان، المشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، السفير هوكان إيمسجورد، سفير دولة السويد لدى جمهورية مصر العربية، وذلك بالمقر الرئيسي للهيئة في مدينة نصر.
وفي مستهل اللقاء، رحب الدكتور أحمد السبكي، بزيارة السفير السويدي لمقر الهيئة بالقاهرة، مؤكدًا علاقات التعاون الممتدة بين الجانبين، ودورها المحوري في تعزيز التعاون بالمجالات ذات الاهتمام المشترك، وتفعيل النتائج التي أسفرت عنها زيارة دولة السويد في شهر أكتوبر الماضي، ومنها التعاون في مجالات الرعاية الطبية المتقدمة وتكنولوجيا الرعاية الصحية والتحول الرقمي للخدمات، وإنشاء الأكاديميات والمراكز التدريبية المتقدمة للتدريب على أحدث نظم الصحة العالمية، وتنفيذ برامج للتوأمة لبناء أنظمة صحية متقدمة ومستدامة مماثلة لنظام الرعاية الصحية السويدي.
وثمَّن السفير السويدي هوكان إيمسجورد، قوة ومتانة العلاقات المصرية السويدية، معربًا عن سعادته بهذا اللقاء، وموجهًا خالص شكره وتقديره للدكتور أحمد السبكي على حفاوة الاستقبال، مؤكدًا ما شهدته مصر من تطور بقطاع الرعاية الصحية، ومثنيًا على دور هيئة الرعاية الصحية وما حققته من إنجازات وريادة وتنافسية في مجالات الرعاية الصحية المتقدمة وتطبيق التكنولوجيا الصحية، وانعكاسات ذلك على سرعة تطور الرعاية الصحية بمصر.
وأكد السفير هوكان إيمسجورد، حرص بلاده على التعاون الدائم والمستمر مع مصر في مختلف المجالات، لاسيما مجال الرعاية الصحية، وتوظيف التكنولوجيا فى قطاع الرعاية الصحية، مؤكدًا أهمية ذلك في تطور الرعاية الصحية بالقارة الأفريقية كلها.
وأوضح الدكتور أحمد السبكي، أن اللقاء شمل متابعة تنفيذ نتائج زيارة دولة السويد، مشيرًا إلى البدء في تفعيل 3 بروتوكولات تعاون، الأول مع مستشفى جامعة كارولينسكا للتوأمة بين أقسام الطوارئ والرعايات المركزة والحالات الحرجة وجراحات القلب والمراكز المتميزة لعلاج الأورام وزراعة الأعضاء مع نظائرها بمستشفيات هيئة الرعاية الصحية، إضافة إلى تدريب الأطباء بمختلف التخصصات أونلاين، وإتاحة تبادل الاستشارات الطبية عن بُعد.
وأضاف، أن البروتوكول الثاني يتمثل في التعاون مع شركة جيتينج لإنشاء أكاديمية “EHA GETINGE ACADEMY”، لاستمرار تدريب مقدمي الخدمة الصحية بمستشفيات الهيئة على أحدث تقنيات ونظم مكافحة العدوى المحدثة عالميًا، بالإضافة إلى نقل الخبرات في الميكنة الكاملة لأقسام العمليات بالمستشفيات، وميكنة وإدارة دورة المريض داخل تلك الأقسام بطريقة مميكنة بالكامل، فضلًا عن التعاون للتشغيل الأخضر المستدام لأقسام التعقيم المركزي بالمستشفيات.
وتابع: أن البروتوكول الثالث يتمثل في التعاون مع شركة إليكتا، ثاني أكبر شركة في العالم بمجال العلاج الإشعاعي، وذلك لاستمرار الاكتشاف المبكر للأورام السرطانية، ومنها أورام “البروستاتا، عنق الرحم” بمحافظات التأمين الصحي الشامل، ومساعدة مرضى الأورام بشكل عام، علاوة على تدريب الأطباء بمستشفيات الهيئة على أحدث تكنولوجيات تشخيص وعلاج الأورام باستخدام الجاما نايف، والاستئصال الدقيق للأورام بالأشعة، إضافة إلى إنشاء مركز تدريب إقليمي متقدم بمستشفى النصر التخصصي للأطفال ببورسعيد للتدريب والتعليم الطبي المستمر للأطباء.
ولفت الدكتور أحمد السبكي، إلى أنه بصدد بحث التعاون مع الهيئات المناظرة وكبرى الشركات ورواد القطاع الطبي في دولة السويد في مجال ابتكارات الرعاية الصحية HEALTHCARE INNOVATION، خلال شهر يناير القادم، وذلك لاستمرارية الارتقاء وتحسين جودة خدمات الرعاية الصحية بمستشفيات الهيئة بمحافظات التأمين الصحي الشامل.
وأكد الدكتور أحمد السبكي، أهمية التعاون مع الهيئات المناظرة والشركات الرائدة في دولة السويد لنقل الخبرات والتجارب الناجحة في نظام الرعاية الصحية السويدي بمستواه العالمي المتقدم إلى مصر، وذلك لاستكمال طريق إصلاحات الرعاية الصحية والتوظيف الأمثل للتكنولوجيا وتعزيز مفهوم المنشآت الصحية الخضراء والمستدامة بمصر، ودعمها الدول الأفريقية.
وتابع: أن مصر بقيادة فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، شهد قطاع الرعاية الصحية بها نقلة نوعية لم يصل إليها من قبل، مشيرًا إلى ازدياد فرص الاستثمارات لكبرى الشركات والمؤسسات العاملة بمجالات التكنولوجيا الصحية والتحول الرقمي للخدمات من مختلف دول العالم للاستثمار داخل السوق المصرية، بعد ما أتاحته منظومة التأمين الصحي الشامل من فرص استثمارية واعدة بهذه المجالات، وأكد السبكي، أن الوقت الحالي فرصة ذهبية لجذب رؤوس الأموال السويدية الراغبة في الاستثمار بقطاع الرعاية الصحية بما يعود بالنفع على مصر والقارة الأفريقية كلها.
وشارك استقبال السفير السويدي، بالمقر الرئيسي للهيئة في مدينة نصر، كلًا من الدكتور هاني راشد، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة، والدكتور مجدي بكر، مستشار رئيس الهيئة للشئون الفنية، والدكتور أحمد حماد، مدير عام المكتب الفني لرئيس الهيئة، والدكتور أحمد عاطف، المشرف العام على التعاون الدولي والعلاقات الخارجية بالهيئة.
وتجدر الإشارة، إلى أن الدكتور أحمد السبكي، رئيس هيئة الرعاية الصحية، قام بزيارة إلى دولة السويد خلال شهر أكتوبر الماضي، رافقه خلالها السفير هوكان إيمسجورد، سفير السويد لدى مصر، والسفير أحمد عادل صبحي، سفير مصر لدى السويد، والمستشار أحمد عبدالرحيم، المستشار الدبلوماسي بالسفارة المصرية في السويد، والسيد خالد عبدالوهاب، مسئول قطاع الأعمال والتعاون التجاري بالسفارة السويدية في مصر، إضافة إلى وفد رفيع المستوى من الهيئة، يضم الدكتور هاني راشد، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة، والدكتور أحمد حماد، مدير عام المكتب الفني لرئيس الهيئة، والدكتور أحمد عاطف، المشرف العام على التعاون الدولي والعلاقات الخارجية بالهيئة، إضافة إلى عدد من أعضاء البعثة الدبلوماسية المصرية.
وقد قام الدكتور أحمد السبكي، خلالها، بزيارة وزارة الصحة السويدية، حيث التقى بعدد من المسئولين رفيعي المستوى بوزارة الصحة السويدية والمسئولين عن نظام التأمين الصحي بالسويد، كما التقى مع كبار المسئولين بالمؤسسة السويدية لقطاع الصحة “SWECARE”، والمسئولين بهيئة تنظيم قطاعي الصحة والرفاهية “National Board of Healthcare and Welfare”، بالإضافة إلى لقائه في دائرة مستديرة مع كبار المسئولين والمستثمرين بالشركات السويدية الرائدة في القطاع الطبي وتكنولوجيا الرعاية الصحية.
كما قام الدكتور أحمد السبكي، خلالها، بزيارة تفقدية لمستشفى جامعة كارولينسكا “KAROLINSKA”، إضافة إلى زيارة عدد من الشركات السويدية الرائدة في القطاع الطبي وتكنولوجيا الرعاية الصحية، ومنها شركات “AstraZeneka، GETINGE، ELEKTA”، وتم خلال الزيارات بحث تبادل الخبرات وتعزيز التعاون المشترك.