محجوز

أخباراقتصاد عربيعقارات

مجموعة GV للتنمية العمرانية تنظم زيارة ميدانية لوفد من النواب وقيادات اتحاد الصناعات وشيوخ أطفيح لمدينة طربول

اشرف توفيق

 

القاهرة، 13 ديسمبر 2022
نظمت مجموعة GV للتنمية العمرانية – إحدى كبرى شركات التنمية والاستثمار العقاري- زيارة ميدانية لوفد يضم عدد من أعضاء مجلس النواب وقيادات اتحاد الصناعات المصرية وشيوخ ورموز مركز أطفيح، لمشروع مدينة طربول – أكبر مدينة صناعية ذكية صديقة للبيئة في مصر- بهدف التعرف على مكونات المشروع، والعائد منه على الاقتصاد الوطني والمنطقة المحيطة به، والأعمال الإنشائية الجاري تنفيذها.

كان في استقبال الوفد بمدينة طربول، السيد/ شريف حمودة رئيس مجلس إدارة مجموعة GV للتنمية العمرانية، والمهندس مجدي غازي الرئيس التنفيذي لمدينة طربول الصناعية، وعدد من قيادات الشركة.

يأتي تنظيم الزيارة في إطار حرص شركة جي في للاستثمار على فتح قنوات للتواصل مع المسئولين والنواب والشخصيات العامة للتعريف بمشروع مدينة طربول، والذي يعتبر إضافة ونقلة نوعية ضخمة من شأنه أن يفتح آفاقا تنموية جديدة لسكان الصعيد، كما يسهم في جذب استثمارات صناعية ضخمة وتوفير آلاف فرص العمل، ويساهم في زيادة الإنتاج الصناعي.

بدأت الزيارة بتقديم السيد/ شريف حموده شرح مفصل عن مشروع مدينة طربول، مستعرضًا أبرز مكونات المدينة، والتي تقع على مساحة 26 ألف فدان بالظهير الصحراوي لقرية أطفيح بالجيزة، وتستهدف توطين الصناعات الأساسية والتكميلية وصناعات القيمة المضافة، والصناعات التصديرية وصناعات إعادة التدوير والخدمات اللوجيستية الذكية في بيئة حديثة متكاملة، كما عرض مخطط إقامة شبكة ذكية للمواصلات والنقل الداخلي بالمدينة؛ لتحقق مرونة حركة البضائع والأفراد، بالإضافة إلى المساحات الخضراء والمنتزهات لخدمة القاطنين بالمدينة، والمتوقع أن تضم 2 مليون نسمة.

أشار المهندس مجدي غازي في حديثه إلى العائد الاقتصادي لمدينة طربول في خلق أكثر من 700 ألف فرصة عمل مجزية ومستدامة لأهالي محافظات الصعيد، وخاصة الجيزة والفيوم وبني سويف والوادي الجديد، في ظل استيعاب المدينة مزيج من المصانع الكبرى والمتوسطة والصغيرة لأكثر من 13 ألف منشأة صناعية، كما أجاب عن أسئلة واستفسارات المشاركين في الزيارة عن مراحل الإنشاء، والتعاقدات التي تمت مع كبرى الشركات لضمان تنفيذ المشروع على أعلى مستوى وجذب كبرى الشركات العالمية لإقامة مشروعات صناعية تحقق قيمة مضافة للاقتصاد الوطني.

وعقب انتهاء الشرح، تفقد الوفد المشروعات الجاري تنفيذها بالمرحلة الأولى من مدينة طربول الجاري، والتي تشمل عنابر سوق الجملة وأكثر من 400 قطعة صناعية كأسبقية أولى، والبنية التحتية والطرق الجاري تنفيذها تمهيدًا لتسليم قطع الأراضي المحجوزة في موعدها، كما تم عرض منظومة الشباك الواحد الجاري إعدادها؛ لتقديم خدمات دعم الاستثمار واستخراج التراخيص الرسمية، والتعامل مع الجهات الرسمية ذات الصلة.

تعليقاً على ذلك، قال السيد شريف حموده رئيس مجلس إدارة مجموعة GV للتنمية العمرانية، إن مشروع طربول يعد واحدًا من أهم المشروعات الصناعية، التي تهدف إلي جذب أنظار العالم إلي مصر كدولة صناعية مؤثرة في العديد من القطاعات، تتيح حوافز تنافسية للمستثمرين، وتوفر جميع الإمكانيات المطلوبة لدعم القطاعات الصناعية المختلفة، مشيرًا إلى أن طربول تمتلك مقومات المدينة الصناعية النموذجية، بما تحتويه من بنيه تحتية للمناطق الصناعية والسكنية والتجارية بأحدث التقنيات المبتكرة التي تساهم في الاستفادة من الموارد المختلفة على النحو الأمثل.
من جانبه، أوضح المهندس مجدي غازي الرئيس التنفيذي لمدينة طربول الصناعية، أن الشركة تتبنى خطة تطويرللبنية التحتية لمدينة طربول علي مستوى عالمي، بالشراكة مع شركات وخبراء عالميين، لضمان توفير كل المقومات والإمكانات اللازمة للمصانع بمختلف أنواعخا، وذلك لدعم عملية توطين الصناعة التي تتبناها الدولة المصرية، بأحدث الوسائل المتبعة في إدارة المدن الصناعية العالمية.
يذكر أن مدينة طربول تقام بالشراكة بين الهيئة العامة لتعاونيات البناء والإسكان لإنشاء التجمعات التنموية المتكاملة وشركة جي في للاستثمار، التي تتولى أعمال المطور العام، لإنشاء مدينة صناعية ذكية وخضراء، قابلة للمعيشة الجيدة في قلب شبكة التجارة المصرية، حيث يتميز موقعها بالقرب من المراكز الرئيسية بأطفيح والصف والبرومبل، وسهولة الاتصال بالمحاور الرئيسية والمراكز الاقتصادية بالدلتا والصعيد، إذ تقع على بعد 5 كم من نهر النيل و 44 كم من مدينة حلوان، و 77 كم من 6 أكتوبر الصناعية و 83 كم من العاصمة الإدارية و 109 كم من ميناء السخنة، ولموقع المشروع واجهة تمتد 12.5 كم على طريق حلوان – الكريمات بالإضافة إلى واجهة تمتد 6.5 كم على طريق الكريمات الزعفرانة.
وحرصت شركة جي في للاستثمار أن يراعي مخطط مدينة طربول التوازن في تخطيط استخدامات الأراضي في المدينة، للتوافق مع الاشتراطات البيئية للصناعة والخدمات والإسكان، لتشمل 5 آلاف فدان للصناعات خفيفة التأثير البيئي، بالإضافة إلى 5 آلاف فدان للصناعات ذات الحمل البيئي العالي، ويتوسط المخطط العام للمدينة المحور المركزي بمساحة تزيد على 2500 فدان، ليضم مراكز المال والأعمال والمراكز التجارية والإدارية ومنافذ بيع المنتجات الصناعية ووادي السليكون والأنشطة التعليمية، بالإضافة إلى الأحياء السكنية المميزة والأنشطة الترفيهية والسياحية ومراكز الخدمات المجتمعية والصحية.
وتوفر مدينة طربول الصناعية مجمعات سكنية لإقامة العاملين بالمدينة شاملة الخدمات التعليمية والصحية والاجتماعية المتكاملة، بالإضافة إلى مراكز متطورة للتدريب الفني والتقني لإعداد أهالي المحافظات المستهدفة لاقتناص فرص العمل المتاحة.
-انتهى-
نبذة عن شركة جي في
تأسست في عام 2019 برؤية ترتكز على التعزيز الاجتماعي والاقتصادي والبيئي؛ تضع نصب عينيها أن تصبح المطور الأساسي في مصر.
تهدف شركة جي في إلى التركيز على التنمية العقارية المستدامة، ولديها محفظة متنوعة من المشروعات في القاهرة والإسكندرية وبورسعيد وطنطا والساحل الشمالي، كما تمتلك محفظة جيدة من مشروعات إعادة التطوير في كل من المدن الحديثة والتاريخية في جميع أنحاء البلاد.
وتتنوع مشروعاتها بين السكنية والتجارية والصناعية؛ وتضع عملاءها في أولوية أعمالها، مع وضع الابتكار والخبرة في الاعتبار.