فن

كنوز الحديث ( هى والسلم )

زينب على درويش

بدأت تبحث عن درجات السلم النورانى
عرفت ان سره مع صاحب المفاتيح الذى يظهر ويختفى بدون اسباب واضحة ظلت تنتظره بترقب شديد..وفجأة ظهر قبل الفجر بقليل..وقفت تراقبه من خلف الجدار الكبير لترى كيف سيصل للسلم النورانى،واذا به يجلس على الارض ويخرج مسبحته وبدأ بالذكر عليها وهنا ظهر السلم .فأشار لها وقال هكذا ستجدى درجات السلم النوراني ايتها الباحثه
زينب على درويش
zanabali322@gmail.com