محجوز

أخباراقتصاد عربيسياحة وطيرانعام

جمعية مسافرون للسياحة :مصر ثاني أكبر مستقبل للسياحة الأوكرانية خلال ٢٠٢١

فتحى السايح

 

قال الدكتور عاطف عبد اللطيف رئيس جمعية مسافرون للسياحة والسفر عضو جمعيتي مستثمري مرسى علم وجنوب سيناء ان السياحة الاوكرانية تمثل سوقا مهما للسياحة الوافدة لمصر خاصة لمدن البحر الاحمر ومرسى علم وجنوب سيناء وكان لها دور كبير في احداث حركة سياحية في مصر خلال السنوات الخمس الماضية .

وأشار د. عاطف عبد اللطيف الى انه طبقا لوكالة السياحة الحكومية الأوكرانية فقد بلغ عدد الرحلات السياحية إلى الخارج التى قام بها المواطنون الأوكرانيون فى عام 2021 حوالي 14.7 مليون رحلة سياحية أجنبية وتصدرت تركيا المرتبة الاولي في استقبال السياح الاوكران بنسبة 28% وجاءت مصر في المرتبة الثانية بنسبة 21%.

وأضاف د. عاطف عبد اللطيف ان التوترات واحتمالات نشوب حرب بين روسيا واوكرانيا ادت الى تراجع معدلات السياحة الاوكرانية بشكل كبير وقيام شركات التأمين على الطائرات بإلغاء تعاملها مع رحلات الطيران الاوكرانية وتوقف عدد كبير من شركات الطيران عن دخول المجال الجوي الاوكراني في ظل تصعيد حالة التوتر وبوادر نشوب حرب .

وأكد د.عاطف ان هذه الازمة تنذر بتوقف تام للسياحة الاوكرانية والروسية اذا وقعت الحرب وكذلك ستتأثر السياحة بشكلٍ عام في اوروبا وقد تتراجع رغم ان شهر مارس من المعتاد ان تتزايد فيه الحركة السياحية الوافدة خاصة حتى ان شركة لوفتهانزا الالمانية قامت بإلغاء رحلاتها الى اوكرانيا في ظل هذه التواترات.

ودعا عاطف عبد اللطيف الى ضرورة تنوع الاسواق التي نستجلب منها سياحةً اكثر ولا نعتمد على الاسواق التقليدية فقط حتى اذا حدث اي عارض أو مشكلة لا تتأثر السياحة في مصر بشكل كبير.

واشار الى ضرورة التركيز بجانب الاسواق التقليدية على اسواق شرق أسيا من اندونيسا والهند واليابان وكوريا والسياحة الخليجية والعربية وذلك من خلال خطة تسويقية ووضع شعار او لوجو بمصر في هذه الاسواق مثل “سياحة واستشفاء في مصر ” ويتم عرض الامكانيات الترفيهية والاستشفائية لمصر مع تقديم عروض ترويجية قوية .

واكد ان العالم حاليا لا يحتاج الى حرب عالمية ثالثة تدمره ولكن الحل بالطرق الدبلوماسية لاي خلافات سيكون له دور كبير في احداث الاستقرار السياسي والاقتصادي والامني .

ونوه د. عاطف الى ضرورة انشاء شركة طيران عارض مصرية قوية سواء حكومية او بالشراكة بين الحكومة والقطاع الخاص لتكون الزراع القوية لاستجلاب السياح من مختلف بلدان العالم التي نستهدف جذب سياح منها .

وأضاف د. عاطف عبد اللطيف ان العالم حاليا يعاني من موجة تضخم كبيرة نتيجة للركود الاقتصادي بسبب جائحة كورونا التي اصابت العالم وكذلك السياحة تواجه مشاكل كبيرة جراء كورونا ولو حدث ونشبت حرب في اوكرانيا ستزيد هذه الحرب آلام القطاع السياحي بشكل كبير .