وبحسب تشاو لي جيان، المتحدث باسم وزارة  الخارجية الصينية، فإن الخبراء سيصلون إلى ووهان الخميس، دون أن يعلن عن أي تفاصيل أخرى لبرنامجهم، كما لم تقدم لجنة الصحة الوطنية التابعة للحكومة المركزية أي معلومات أخرى.

ووفق المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، فإن العلماء، وهم من عدة دول، سيركزون خلال زيارتهم على كيفية التوصل لاانتقال كورونا للانسان علما أن الدراسات ستبدأ في ووهان لتحديد المصدر المحتمل للتفشي في الحالات الأولى.

وظلّ أصل الفيروس حتى الآن مصدرا للتكهنات بشكل كبير، وتتركز معظمها حول احتمال أن تكون الوطاويط حملت الفيروس ونقلته إلى البشر من خلال الغذاء أو الدواء في الاسواق الشعبية الصينيه

وتمكنت الصين من السيطرة إلى حد بعيد بالتفشي المحلي للفيروس في الربيع الماضي، لكنها تتعامل حاليا مع تفش جديد في مقاطعة هوبي المجاورة لبكين  كما تم تعليق السفر من وإلى ثلاث مدن، بما فيها حاضرة المقاطعة مدينة شيجياتشوانغ ومدينتا شينغتاي ولانغفانغ الواقعتان إلى الجنوب من العاصمة.